Faculty of Environmental Agricultural Sciences
مرحبا ًزائرنا الكريم
هذه الرسالة تفيد إنك غير مشترك أو لم تسجل دخولك بعد
لاتنسي تسجيل دخولك حتي تتمكن من المشاركة
دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» تخطيط انشاء مصنع علف - انشاء مصنع علف - كايرو تريد لانشاء مصنع علف
الخميس مايو 30, 2013 8:13 am من طرف كايرو تريد

» تدفئه المزارع من كايرو تريد ( هياتر صيني و ايطالي ) ---
الأربعاء مايو 29, 2013 1:31 pm من طرف كايرو تريد

» مكبس العلف مستعمل cpm ---
الثلاثاء مايو 28, 2013 10:23 am من طرف كايرو تريد

» صناعه اعلاف المواشي و التسمين ---
الثلاثاء مايو 28, 2013 10:22 am من طرف كايرو تريد

» مكابس اعلاف المانية ---
الثلاثاء مايو 28, 2013 10:20 am من طرف كايرو تريد

» دايات مكابس بيلكو
الثلاثاء مايو 28, 2013 8:34 am من طرف كايرو تريد

» فلتر الهوء لمشاريع إنتاج العلف من كايرو تريد جروب
الإثنين مايو 27, 2013 5:39 pm من طرف كايرو تريد

» مطلوب مهندسين زراعيين لشركه دواجن كبري
الإثنين مايو 27, 2013 4:25 pm من طرف م.السيد عباده

» قطع غيار مصانع الاعلاف الصيني ---
الأحد مايو 26, 2013 1:45 pm من طرف كايرو تريد

أخبار المنتدى

اقرأ قوانين المنتدى قبل أن تضع مشاركاتك

لديك أي اقتراح بخصوص المنتدى

المناهج الدراسية

مرحبا ًبك يا
 زائر
إذا أردت إرسال رسالة
 للمديرين والمشرفين أضغط هنا

تم إضافة خاصية التبليغ
عن المشاركات
أضغط علي الصورة
في المشاركة لتبليغ مشرف القسم

أستمع لإذاعة راديو مصر

visitors
من كل دول العالم زوار منتدى علوم زراعية

نوى المشمش السام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نوى المشمش السام

مُساهمة من طرف عبد المجيد العصار في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 7:03 pm

زرت بعض من اقاربي منذ فترة وقد قدموا لي الكثير من الحلوى والمكسرات مع القهوة والشاي ، ووجدت بين المكسرات نوع من البذور يشبه اللوز الا أنه أصغر حجماً وتمتاز بعض حباته بمرارة لاذعة ... وقد سألتهم عن هذه البذره وهل هي لوز محلي فكانت الأجابة أنها نوى المشمش...



وحين عدت الى البيت ، قمت وبواسطة (العم) قوقل بالبحث عن فوائد نوى المشمش ، فوجدت شيئاً مخيفاً وأحببت ان أطرح مالدي هنا تحذيراً ودعوة لمن لدية أية معلومات عن نوى المشمش ومما وجدت مايلي...







نوى المشمش يعالج السرطان ولكن


--------------------------------------------------------------------------------

حذرت هيئه سلامه الغذاء البريطانيه مرضى السرطان من أن نوى المشمش الذي يعتبر علاجا مقترحا للمريض ربما يصيبهم بالتسمم حيث ينتج عنه غاز السيانيد السام بمجرد هضمه وربما يسبب الوفاه اذا تم تناول جرعات كبيره خلال فتره قصيره ولكن تناول نواه أو اثنين يوميا يمثل حد الآمان.



&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

نوى المشمش

أما بالنسبة لبذور المشمش أو النواة فاللب الذي بداخلها به مواد جليكوسيدية سيانيدين «Cyanogenic glycosides». ومن المواد الجليكوسيدية مادة الصابونين. والمواد الجليكوسيدية هي التي تعطي البذور الطعم المر، وهي مواد مصنفة على أنها مواد سامة قد تنتج في ظروف معينة غاز هيدروجين السيانيد وهو مادة قاتلة في تركيزاتها العالية جداً على الإنسان والحيوان. وعلى العموم فإن التجارب حول الصابونين في تركيزاته الأقل أثبتت أنه قاتل للأسماك في الأحواض ولم يظهر أنه شديد السمية على حيوانات التجارب الأخرى، والمسألة مرتبطة بالتركيز. والمواد الجليكوسيدية هذه توجد في أكثر من 100 نوع من النباتات كما توجد في بذور الكرز والخوخ واللوز المر وبعض بذور التفاح وغير ذلك. وهي في بذور المشمش مختلفة التركيز حسب نوع المشمش. فمثلاً تجدها مرتفعة في بعض الأصناف الأوروبية وغير موجودة في نوع المشمش العجمي (يباع في الأسواق ولونه أبيض) وكما يبدو أن التركيزات الموجودة في بذور الفواكه المذكورة لا تصل لدرجة الإهلاك إلا أن تناول كميات كبيرة منها وفي وقت قصير «مثلاً 6إلى 10 بذور في الساعة» قد يؤدي إلى ظهور أعراض التسمم «وهذا في حالة وجود تركيزات مرتفعة من الجليكوسيدات في البذور»

من جانب آخر فإن بذور المشمش تحوي مادة الأمجدالين «Amygdalin» أو ما يسمى بفيتامين «ب17»، وهي مادة تذوب في الماء ومن ضمن الجليكوسيدات السيانيدية وهي توجد في كثير من النباتات ضمن مواد النيتيلوسيدز «Nitrilosids» التي توجد في العدس والماش «اللوبيا الخضراء الصغيرة» ومادة أمجدالين «ب17» هذه توجد في بذور الفواكه الحجرية واللوز المر إلا أن تركيزها في بذور بعض أنواع المشمش هو الأعلى. والجانب الآخر هنا هو الفرضية القائلة بأن هذه المادة تعتبر مضادة للسرطان، وأنها تقتل الخلايا السرطانية، وأصل هذه الفرضية جاء من ملاحظة أن بعض قبائل الهنود الحمر التاوس «هنود بويبلو» في نيومكسكو كانت إصابات السرطان عندهم نادرة، وبالبحث وجد أنهم يشربون مشروب بذورالمشمش مع العسل بخلطة بالحليب، وكانوا يحمصون لب البذور لاعتقادهم بأن التحميص يقضي على المواد السامة في البذور.

وإن كانت مثل هذه الفرضيات لم تصل إلى عالمنا العربي حتى اليوم «والحمد لله» إلا أنها أثارت زوابع بين الناس ومرضى السرطان والعلماء وجمعيات السرطان منذ الثمانينيات إلى اليوم. وحتى الآن فإن ما يقال عن هذه المادة «ب17» لم يثبت، بل إن أصوات التحذير من خطورة الإكثار من تناول بذور المشمش (لما بها من الجليكوسيدات) في ازدياد.






تعليق

قرأت كثيرا عن نوى المشمش فى مواقع أجنبية،وتستخدم اللوزة داخل غلاف النواة الخشبية فى علاج السرطان منذ ثلاثون عاما بمبادرات فردية بالرغم من قابلية تكوينها مادة هيدروجين السيانيد السامة فى الجسم اذا تم تعاطيها بكميات كثيرةولذا ينصح بعدم الاكثار منها أكثر من ثلاثة الى أربع أنوية يوميا على مدار اليوم بالاضافة للعلاجات الأخرى ، وامتناع الأطفال أقل من 12 عاما من تعاطيها وكذا المرضى بالكلى والكبد ، والأفضل عدم التجربة الى أن يتم التأكد من أن فائدتها أكثر من ضررهاوالله الشافى....
avatar
عبد المجيد العصار
زراعي بيحاول
زراعي بيحاول

عدد الرسائل : 59
العمر : 62
العمل : مهندس زراعى
العمل أو الفرقة : خريج الكلية
مكان الإقامة : فلسطين
تاريخ التسجيل : 30/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى