Faculty of Environmental Agricultural Sciences
مرحبا ًزائرنا الكريم
هذه الرسالة تفيد إنك غير مشترك أو لم تسجل دخولك بعد
لاتنسي تسجيل دخولك حتي تتمكن من المشاركة
دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» تخطيط انشاء مصنع علف - انشاء مصنع علف - كايرو تريد لانشاء مصنع علف
الخميس مايو 30, 2013 8:13 am من طرف كايرو تريد

» تدفئه المزارع من كايرو تريد ( هياتر صيني و ايطالي ) ---
الأربعاء مايو 29, 2013 1:31 pm من طرف كايرو تريد

» مكبس العلف مستعمل cpm ---
الثلاثاء مايو 28, 2013 10:23 am من طرف كايرو تريد

» صناعه اعلاف المواشي و التسمين ---
الثلاثاء مايو 28, 2013 10:22 am من طرف كايرو تريد

» مكابس اعلاف المانية ---
الثلاثاء مايو 28, 2013 10:20 am من طرف كايرو تريد

» دايات مكابس بيلكو
الثلاثاء مايو 28, 2013 8:34 am من طرف كايرو تريد

» فلتر الهوء لمشاريع إنتاج العلف من كايرو تريد جروب
الإثنين مايو 27, 2013 5:39 pm من طرف كايرو تريد

» مطلوب مهندسين زراعيين لشركه دواجن كبري
الإثنين مايو 27, 2013 4:25 pm من طرف م.السيد عباده

» قطع غيار مصانع الاعلاف الصيني ---
الأحد مايو 26, 2013 1:45 pm من طرف كايرو تريد

أخبار المنتدى

اقرأ قوانين المنتدى قبل أن تضع مشاركاتك

لديك أي اقتراح بخصوص المنتدى

المناهج الدراسية

مرحبا ًبك يا
 زائر
إذا أردت إرسال رسالة
 للمديرين والمشرفين أضغط هنا

تم إضافة خاصية التبليغ
عن المشاركات
أضغط علي الصورة
في المشاركة لتبليغ مشرف القسم

أستمع لإذاعة راديو مصر

visitors
من كل دول العالم زوار منتدى علوم زراعية

عملية‏ ‏فنلو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عملية‏ ‏فنلو

مُساهمة من طرف MajedRayan في الإثنين يوليو 14, 2008 6:30 am

عمليـة فـنـلـــو
- من ملفـات المخـابـرات -


ساد
القلق أوروبا كلها‏,‏ في تلك الأيام العصيبة‏,‏ من نهايات عام‏1938‏ م‏,‏
وبدايات‏1939‏ م‏,‏ ففي تلك الآونة‏,‏ كانت كل أجهزة المخابرات
الأوروبية‏,‏ وبالذات جهاز المخابرات البريطاني المعروف باسم‏ ‏أي إم
ـ‏6,‏ تبذل قصاري جهدها‏,‏ لتحديد أهداف‏ ‏هتلر‏‏ الأساسية‏,‏ التي تشف
عنها خطبه الملتهبة‏,‏ وتوعداته العصبية‏..‏وتحت قيادة الأدميرال سير‏

وأوروبا‏,‏ لجمع كل المعلومات الممكنة عن نوايا‏ ‏هتلر‏‏ وطموحاته‏,‏
واستعداداته لشن أية حروب قادمة‏..‏
وجاءت المعلومات مخيفة‏..‏ وإلى أقصى حد‏..‏
فالزعيم النازي يعيد بناء آلته الحربية‏,‏ على نحو لم تعرفه أية دولة‏,‏ في أوروبا كلها‏..‏
دبابات‏..‏ طائرات‏..‏ مدافع طيران‏..‏ أسلحة خفيفة‏..‏ ذخائر‏..‏
كل
شيء يتم إنتاجه بالمئات‏,‏ وبأسلوب لا يمكن أن تسعى إليه دولة‏,‏ لمجرد
الحفاظ على أمن وسلامة حدودها‏,‏ بل دولة تستعد لشن حرب‏..‏ بل حروب‏..‏
وكان هذا يستدعي تدخلا حاسما‏..‏ وسريعا‏..‏ للغاية‏..‏هوج سنكلير‏,‏ راح جهاز المخابرات البريطاني يدس جواسيسه‏,‏ في ألمانيا‏
‏*******‏
سرت
موجة عنيفة من التوتر‏,‏ في كيان ذلك العميل البريطاني‏,‏ الذي لم تفصح
الوثائق عن اسمه ابدا‏,‏ وهو يعود إلى منزله‏,‏ في قلب‏ ‏برلين‏,‏ في
الخامسة من مساء ذلك اليوم‏,‏ من بدايات‏1939‏ م‏..‏
فقد كان يمارس
لعبة الجاسوسية في هدوء وثقة‏,‏ وبنشاط جم‏,‏ ويعود كل يوم إلى منزله‏,‏
وجيوبه تحمل عشرات الصور والوثائق والمعلومات‏,‏ و‏...‏ ولكن دوام الحال
من المحال‏,‏ ففي ذلك اليوم‏,‏ شعر ذلك العميل بأن الأمور لا تسير على ما
يرام‏..‏ هناك حتما من يراقبه ومن يتبعه‏,‏ وهذا لا يمكن أن يعني سوى أمر
واحد فقط لا غير‏..‏ لقد انكشف أمره بوسيلة ما‏..‏
وبكل قلق الدنيا‏,‏
راح الرجل يحث الخطى‏,‏ محاولا بلوغ أي شارع جانبي‏,‏ ليتخلص من كل ما
تحويه جيوبه‏,‏ من أوراق وصور‏,‏ تكفي لإعدامه في قلب أكبر ميادين‏
‏برلين‏,‏ بلا أدني شفقة أو رحمة‏,‏ في نفس اللحظة التي برز فيها رجل ضخم
الجثة أمامه‏,‏ يتطلع إليه بنظرة وحشية شرسة‏,‏ قائلا بكل خشونة الدنيا‏:‏
ـ لقد انتهى أمرك‏.‏
ومع آخر حروف كلماته‏,‏ شعر العميل بضربة على مؤخرة رأسه‏,‏ غاب بعدها عن الوعي تماما‏..‏
ووفقا
لتقريره‏,‏ لم يدر كم مضى عليه فاقد الوعي‏,‏ ولكنه عندما أفاق‏,‏ وجد
نفسه مقيدا بإحكام إلى مقعد ثقيل‏,‏ داخل قبو رطب‏,‏ مضاء بمصباح واحد
باهت‏,‏ وسمع صوتا يهتف في قوة: هايل هتلر‏.‏
وعندئذ أدرك العميل أن
ضابطا من الضباط الكبار قد وصل إلى المكان‏,‏ فرفع عينيه يتطلع إلى ذلك
الزي الرسمي‏,‏ الذي ملأ بصره كله‏,‏ قبل أن يتطلع إلى وجه الضابط‏
‏شلنبرج‏‏ مباشرة‏..‏
اتركنا وحدنا‏...‏ -
انطلق صوت ‏‏شلنبرج‏‏
بذلك الأمر الصارم‏,‏ الذي استقبله الرجل بتحية عسكرية قوية‏,‏ وأسرع
ينفذه دون أدنى اعتراض أو مناقشة‏,‏ حتى أصبح الضابط النازي الوسيم وحده
في القبو‏,‏ يتطلع في صمت صارم‏,‏ إلى العميل‏,‏ الذي سرت في جسده قشعريرة
باردة كالثلج‏,‏ حتى سأله‏ ‏شلنبرج‏‏ فجأة‏:‏
ـ أنت تعمل لحساب البريطانيين‏..‏ أليس كذلك؟‏!‏
صعقت
العبارة العميل‏,‏ فحدق فيه بكل ذهوله‏,‏ دون أن يخطر بباله لحظة واحدة
أنه يشهد مولد أخطر عملية مخابرات‏,‏ في تاريخ الحرب العالمية
الثانية‏...‏ وبكل ذهوله‏,‏ هز رأسه‏,‏ وكأنما يحاول إيقاظ نفسه مما
يسمعه‏,‏ لو أنه مجرد حلم‏,‏ وعاد يحدق في‏ ‏شلنبرج‏,‏ الذي مال نحوه‏,‏
وتطلع إلى عينيه مباشرة‏,‏ حتى خيل للرجل أنه قد اخترق كيانه حتى
النخاع‏,‏ وهو يقول بمنتهى الصرامة‏:‏
ـ أريد موعدا مع رجال المخابرات البريطانية‏.‏
وكانت مفاجأة للعميل‏..‏ مفاجأة مذهلة‏.‏
*******
وفي
نهار أحد أيام أوائل‏ ‏فبراير‏,‏ عام‏1939‏ م‏,‏ وعلى الرغم مما بدا عليه
مبني جهاز المخابرات البريطاني‏ ‏إم ـ أي ـ‏6,‏ من هدوء وصمت‏,‏ في تلك
الساعة‏,‏ إلا أن إحدى حجراته كانت تشهد نشاطا مكثفا‏,‏ ومناقشات حامية
متصلة‏,‏ منذ غروب شمس اليوم السابق‏,‏ فبمنتهي الدقة‏,‏ راح مدير
المخابرات ـ آنذاك ـ‏ ‏هوج سنكلير‏,‏ يراجع مع نائبه‏ ‏فنرز‏,‏ ورجليه‏
‏بست‏‏ و‏‏ستيفنز‏‏ تفاصيل ذلك العرض المدهش‏,‏ الذي عاد به عميلهم
الألماني‏,‏ من قلب‏ ‏برلين‏,‏ ويدرسون كل الاحتمالات‏,‏ وكل الملابسات‏,‏
بما فيها احتمالات الخداع والتحايل‏,‏ وخاصة بعد أن اعلمهم‏ ‏شلنبرج‏‏
بأنه أحد المنشقين عن النظام النازي‏,‏ في قلب جهاز مخابراته الرهيب‏,‏
وعلى الرغم من صعوبة ودقة الموقف‏,‏ تقرر قبول عرض‏ ‏شلنبرج‏,‏ خاصة وقد
تطورت الأمور بسرعة‏,‏ في الأشهر القليلة التالية‏,‏ على نحو مخيف‏,‏ جعل
الاتصال بالميجور الألماني‏ ‏شلنبرج‏,‏ ومجموعته من المنشقين العسكريين‏,‏
أمرا حتميا لا يقبل الجدل‏,‏ أو حتى التأجيل لحظة واحدة‏.‏
ففجأة بدأ
الفوهلر الألماني أدولف هتلر‏,‏ في تنفيذ مخططاته الاستعمارية التوسعية‏,‏
لمد نفوذ‏ ‏ألمانيا‏‏ النازية‏,‏ الي‏ ‏أوروبا‏‏ كلها‏,‏ لم يكن هذا
مفاجئا للجميع في حد ذاته‏,‏ إلا أن البداية جاءت دون أن يتوقعها أحد بحجة
استعادة‏ ‏ألمانيا‏‏ لما فقدته في الحرب العالمية الأولي‏,‏ بسبب معاهدة‏
‏فرساي‏‏ للاستسلام‏..‏
وعلى الرغم من وضوح الصورة وقوتها‏,‏ التزمت
معظم بلدان‏ ‏أوروبا‏‏ بالحذر‏,‏ ورفضت إعلان الحرب على‏ ‏ألمانيا‏‏ ما لم
تحتم الظروف هذا‏..‏
ولقد التقى‏ ‏بست‏‏ و‏‏ستيفنز‏‏ بالميجور‏ ‏فالتر
شلنبرج‏‏ شخصيا‏,‏ في مدينة‏ ‏برن‏‏ السويسرية المحايدة‏,‏ وقضيا معه بعض
الوقت‏,‏ الذي انتهى باقتناعهما به‏,‏ وبحماسه الشديد‏,‏ في مقاومة النظام
النازي‏,‏ وبذل أقصى جهد لإسقاطه‏..‏
وبخطوط بسيطة‏,‏ ودون الدخول في
التفاصيل‏,‏ شرح لهما‏ ‏سلنبرج‏‏ أسلوب تنظيم المجموعة‏,‏ وقدراتها‏,‏
واحتياجاتها‏,‏ مؤكدا أن كل ما يطلبونه هو بعض الدعم المادي‏,‏ مع وعد من
البريطانيين بعدم استغلال ضعف‏ ‏ألمانيا‏‏ خلال فترة إسقاط النظام
النازي‏,‏ للانقضاض عليها واحتلالها‏..‏
ومن‏ ‏برن‏,‏ عاد‏ ‏شلنبرج‏‏
بالميجور إلي‏ ‏برلين‏,‏ في حين اتجه‏ ‏بست‏‏ و‏‏ستيفنز‏‏ مباشرة إلي‏
‏لندن‏,‏ دون أن يدركا أن ما حملاه معهما سيقلب الأمور كلها رأسا على
عقب‏..‏ وبمنتهى العنف‏.‏
*******
من
الأمور التي يجهلها العديدون‏,‏ أن عمل أجهزة المخابرات ليس عسكريا
بالدرجة الأولي‏,‏ ولكنه أحد أعمال السيادة والسياسة‏,‏ ليس لوسائله‏,‏
ولكن لنتائجه‏,‏ التي هي في نهايتها نتائج سياسية محضة‏,‏ مهما اتخذت من
صور وسيطة‏,‏ خلال مرحلة التنفيذ‏,,‏ ولهذا السبب‏,‏ كان من الطبيعي أن
يحمل مدير المخابرات البريطانية‏ ‏هوج سنكلير‏‏ تقارير‏ ‏بست‏‏ و‏
‏ستيفنز‏,‏ ليضعها كلها أمام رئيس الوزاء البريطاني ـ آنذاك ـ‏ ‏نفيل
تشامبرلين‏..‏ وفي ظروف أوروبية مشتعلة كهذه‏,‏ كان من الطبيعي أن يلغي
رئيس الوزراء البريطاني كل مواعيده‏,‏ وأن يجتمع طويلا بالأدميرال‏
‏سنكلير‏,‏ ويستمع إلى كل التفاصيل‏,‏ ويقرأ بنفسه كل التقارير‏.‏
وعندما
اتخذ رئيس الوزراء البريطاني قراره‏,‏ بإمساك العصا من منتصفها‏,‏ بدأت
عملية الاتصال بالمنشقين العسكريين الألمان تتخذ مسارا مميعا إلى حد ما‏,‏
على الرغم من تواصل الاتصال بالضابط الألماني‏ ‏شلنبرج‏,‏ الذي شكا أكثر
من مرة‏,‏ من ضعف التمويل‏,‏ وإضاعة الوقت في روتينيات بيروقراطية
معقدة‏,‏ دون القيام بإجراء حاسم‏,‏ أو اتخاذ قرارات حازمة‏...‏
وعلى
الرغم من استمرار‏ ‏بست‏‏ و‏‏ستيفنز‏‏ في عملهما‏,‏ ومن التقائهما
بالألماني‏ ‏شلنبرج‏‏ مرتين أخريين‏,‏ خلال الفترة من أوائل مارس‏,‏ وحتى
أوائل سبتمبر‏1939‏ م‏,‏ إلا أنهما قد فقدا الحماس للعملية إلى حد ما‏,‏
ثم فجأة‏,‏ تطورت الحرب‏,‏ وتطورت معها كل الأمور‏...‏ ففي أغسطس‏1939‏
م‏,‏ عقد‏ ‏هتلر‏‏ مع الاتحاد السوفيتي ميثاق عدم الاعتداء‏,‏ وأصبح حرا
في قطع مفاوضاته مع دول‏ ‏أوروبا‏,‏ ثم هاجم‏ ‏بولندا‏,‏ في الأول من
سبتمبر‏,‏ مما دفع‏ ‏انجلترا‏,‏ وغالبية دول الكومنولث‏,‏ و‏‏فرنسا‏‏ إلى
إعلان الحرب على‏ ‏ألمانيا‏‏ رسميا‏,‏ في الثالث من سبتمبر‏...‏
ومع إعلان الحرب‏,‏ تم استدعاء‏ ‏هوج سنكلير‏‏ لمقابلة رئيس الوزراء‏ ‏تشامبرلين‏‏ فورا‏,‏ ودون إضاعة لحظة واحدة‏..‏
ثم صدر أمر ببدء العملية فورا‏.‏
ومع
صدور قرار رئيس الوزراء البريطاني‏,‏ بتنشيط وإحياء عملية الاتصال
المباشر‏,‏ مع‏ ‏شلنبرج‏‏ ورجاله عاد النشاط والحماس يدبان في نفسي
الكابتن‏ ‏بست‏‏ والميجور‏ ‏ستيفنز‏‏ مرة أخرى‏.‏
وبعد اجتماع دام ثلاث
ساعات متصلة‏,‏ بين‏ ‏سنكلير‏‏ و‏‏فنرز‏,‏ ورجلي المخابرات‏,‏ تقرر
الاتصال بالألماني‏,‏ وإبلاغه بتطور الموقف‏,‏ وبضرورة عقد لقاء مباشرا‏,‏
في أقرب فرصة ممكنة‏,‏ لتحديد خطوات المرحلة القادمة‏,‏ وتقديم كل
التسهيلات والخدمات‏,‏ ووسائل التمويل الممكنة‏,‏ وهنا اقترح‏ ‏بست‏‏ ألا
يتم لقاء‏ ‏شلنبرج‏‏ وحده‏,‏ وإنما الإصرار على مقابلة بعض الضباط‏,‏
المشاركين معه في تلك الخلية المنشقة‏,‏ كضمان لصدق مزاعمه قبل التعامل
معه بهذا الانفتاح‏..‏
ولقد وافق الكل على هذا الاقتراح‏,‏ دون استثناء واحد‏,‏ ولكن مع تحفظ‏ ‏فنرز‏..‏
وعن طريق عميل ألماني آخر‏,‏ تم إبلاغ‏ ‏شلنبرج‏‏ بالأمر‏,‏ وبأهمية الوقت البالغة هذه المرة‏...‏
وفي
الأول من نوفمبر‏1939‏ م‏,‏ وصلت الى المخابرات البريطانية رسالة من‏
‏شلنبرج‏,‏ بخطه وتوقيعه‏,‏ والكود السري المتفق عليه‏,‏ للتأكد من صحة
الرسالة‏,‏ مع تحديد موعد للقاء بالمجموعة القيادية للضباط المنشقين‏,‏ في
الثامن من نوفمبر عند النقطة الحدودية‏,‏ الموجودة في بلدة‏ ‏فنلو‏‏
الهولندية‏,‏ على مسافة أمتار قليلة‏,‏ من الحدود الألمانية‏...‏
وبعد إعادة دراسة الموقف كله‏,‏ تم أتخاذ القرار الحاسم‏..‏
لابد وأن تتم عملية‏ ‏فنلو‏....‏ وفورا‏...‏
*******
انطلقت
زفرة ملتهبة كالحمم‏,‏ من صدر‏ ‏ستيفنز‏,‏ وهو يتطلع عبر زجاج السيارة
الصغيرة‏,‏ إلى الجزء الواضح من الطريق‏,‏ الذي يقود إلى تلك النقطة
الحدودية الهولندية‏,‏ في بلدة‏ ‏فنلو‏‏ الصغيرة‏,‏ عند الحدود
الألمانية‏,‏ في ليلة الثامن من نوفمبر عام‏1939‏ م‏,‏ قبل أن يتراجع في
مقعده‏,‏ ولكنه لم يكد يفعلها‏,‏ حتى لاح ضوء مصباحي سيارة من بعيد‏,‏
أضيئا وانطفآ مرتين متعاقبتين‏,‏ فاعتدل الاثنان في مقعديهما‏,‏ وقال‏
‏بست‏‏ في انفعال‏:‏
ـ لقد وصل‏.‏
نطقها‏,‏ على الرغم من أنه كان
يشعر في أعماقه بقلق مبهم‏...‏ قلق عجيب‏,‏ جعله يشعر أن هذا اللقاء
بالذات‏,‏ سيختلف عن كل ماسبقه‏,‏ وستكون له نتائج خطيرة‏..‏ خطيرة
للغاية‏.‏
و‏... ‏وفجأة انقضت سيارة ألمانية الصنع على الكوخ‏,‏ لتحطمه
مع حاجز الحدود تماما‏,‏ وتتحطم معه أيضا‏,‏ وفي لحظة واحدة‏,‏ وبتناسق
مذهل‏,‏ وثب أربعة رجال من السيارة‏,‏ وراحوا يطلقون النار على حرس الحدود
الهولنديين‏,‏ بغزارة وشراسة لاحدود لهما‏,‏ وخاصة بالنسبة لبلد محايد
مثل‏ ‏هولندا‏.‏
وكمحترفين‏,‏ سحب‏ ‏بسنت‏‏ و‏‏ستيفنز‏‏ مسدسيهما‏,‏
ودفع كلاهما باب السيارة المجاور له‏,‏ واندفعا محاولين التدخل‏,‏ أو
حماية نفسيهما على الأقل‏..‏ ولكن فجأة‏,‏ وجدا كومة من فوهات المدافع
الآلية في وجهيهما‏,‏ مع هتاف صارم‏,‏ يقول بالألمانية دون أية محاولة
للترجمة‏.‏
ولم يكن هناك سبيل للمقاومة‏,‏ أو حتى للتفكير فيها‏,‏ مع
ذلك الفارق الملحوظ‏,‏ في العدد والسلاح‏,‏ لذا فقد استسلم رجلا المخابرات
البريطانية‏,‏ وألقيا سلاحهما أرضا‏..‏
وعلى الرغم من أن المسافة‏,‏
التي تفصل الحدود الهولندية عن‏ ‏برلين‏,‏ ليست بالبسيطة‏,‏ فقد كانت
أوامر الفوهلر تحتم وصول ضابطي المخابرات البريطانيين إلى العاصمة‏,‏ في
أسرع وقت ممكن‏,‏ بعد وقوعهما في قبضة رجاله‏,‏ لذا فما أن تجاوزت السيارة
الألمانية الحدود بأسيريها‏,‏ حتى كانت في انتظارها طائرة خاصة‏,‏ تم نقل‏
‏بست‏‏ و‏ ‏ستيفنز‏‏ إليها معصوبي الأعين‏,‏ ومقيدي المعصمين خلف ظهريهما
في إحكام‏,‏ لتقلع الطائرة فورا‏,‏ في اتجاه‏ ‏برلين‏..‏ ومع هبوطها
هناك‏,‏ حملت سيارة خاصة‏,‏ محاطة بحراسة مكثفة‏,‏ على نحو مبالغ‏,‏ ضابطي
المخابرات البريطانيين إلى سجن خاص‏,‏ في قلب بيت الثعالب نفسه‏..‏
وهناك‏,‏ وسط رجال‏ ‏الجستابو‏‏ وجهاز‏ ‏إس ــ دي‏,‏ أدرك‏ ‏بست‏‏
و‏‏ستيفنز‏‏ أنهما قد سقطا في قبضة العدو‏,‏ وأن مصيرهما سيكون رهيبا
حتما‏...‏ قبل حتى أن يسمعا صوتا‏,‏ يقول في صرامة قاسية‏:‏
ـ ارفعوا العصابات عن عيونهما‏.‏
ومع
قوله‏,‏ رفع بعضهم العصابات السوداء عن عيون‏ ‏بست‏‏ و‏‏ستيفنز‏,‏
ولثوان‏,‏ بهرهما الضوء‏,‏ فأغلقا عيونهما قليلا‏,‏ ثم فتحاها‏,‏ لتتسعا
عن آخرهما‏,‏ وهما يحدقان في ذلك الضابط النازي‏,‏ الذي وقف أمامهما في
زهو ظافر‏,‏ وهو يقول‏:‏
ـ مرحبا بكما في أرضنا
فذلك الضابط كان‏ ‏شلنبرج‏...‏ الميجور‏ ‏فالتر شلنبرج‏..‏ شخصيا‏..‏
*******
لأول
مرة في حياته‏,‏ منذ التحق بالمخابرات البريطانية‏,‏ تم استدعاء‏ ‏ستيوارت
ج‏.‏ فنرز‏,‏ إلى مكتب رئيس الوزراء شخصيا‏,‏ الذي سأله فور دخوله‏:‏
ـ ما مدي سوء الموقف في رأيك ؟‏!‏
مط‏ ‏فنرز‏‏ شفتيه‏,‏ وهز رأسه‏,‏ قائلا‏:‏
ـ
الموقف بلغ أقصى درجات السوء ياسيادة رئيس الوزراء‏,‏ فسقوط عميل
للمخابرات‏,‏ تم تدريبه على نحو جيد يعد خسارة كبيرة لأي جهاز‏,‏ أما سقوط
ضابط مخابرات‏,‏ في قبضة جهاز معاد‏,‏ فهو كارثة كبرى‏,‏ بكل المقاييس‏.‏
اعاد
الجواب‏ ‏تشامبرلين‏‏ إلى شحوبه وامتقاعه‏,‏ فبقي على مقعده صامتا كالحجر
لفترة طويلة‏,‏ قبل أن يتساءل بصوت سمعه‏ ‏فنرز‏‏ بالكاد‏:‏
ـ هل تقترح شيئا لتفادي الانهيار الكامل ؟‏!‏
أجابه‏ ‏فنرز‏‏ في سرعة‏,‏ وكأنه كان ينتظر السؤال ويتوقعه‏:‏
ـ
بالتأكيد‏..‏ لابد وأن ننسى امر‏ ‏بست‏‏ و‏‏ستيفنز‏‏ وكل ما لديهما من
معلومات‏,‏ وأن نعيد بناء وتنظيم كل شيء على نحو جديد بحيث لا تعود
لمعلومات النازيين عن نظمنا أية قيمة‏...‏ سنغير وسائلنا وأقسامنا‏,‏
وأسلوب تعاملنا مع المعلومات‏,‏ وكذلك أسلوب تعامل رجال المخابرات
معها‏..‏ كل ضابط سيعرف ما يخصه منها فقط‏,‏ من الآن فصاعدا‏,‏ لا أحد
سيطالع عمليات الآخرين‏,‏ إلا للضرورة القصوي‏,‏ لتفادي حدوث أية كوارث
مماثلة مستقبلا وأسماء عملائنا أنفسهم ستوضع في خزانة خاصة في مكتب مدير
الجهاز وحده‏,‏ بحيث لا يعرف الضابط سوى الأسماء الكودية وحدها وسنعمل
فورا على تجنيد عدد جديد من العملاء في مختلف بلدان‏ ‏أوروبا‏,‏ و‏..‏
قاطعه‏ ‏تشامبرلين‏‏ وهو يعتدل ويلتقط ورقة معدة مسبقا أمامه قائلا‏:‏
ـ
هذا يكفي‏..‏ ستتولي امر جهاز المخابرات البريطاني‏,‏ حتى يشفي‏ ‏سنكلير‏‏
من مرضه أو‏..‏ أو تتغير الأمور وبلهفة حقيقية‏,‏ التقط‏ ‏فنرز‏‏ القرار
قائلا‏:‏
أعدك بألا أخذلك أبدا‏,‏ ياسيادة رئيس الوزراء‏..‏
ولقد
كان‏ ‏فنرز‏‏ صادقا للغاية في عبارته الأخيرة هذه فقد بدأ عملية الإصلاح
الهيكلي لجهاز المخابرات البريطاني‏ ‏إم ـ أي ـ‏6,‏ فور وصوله إلى
مكتبه‏,‏ كرئيس مؤقت للجهاز‏..‏
وفي الرابع والعشرين من نوفمبر‏,‏
توفي‏ ‏سنكلير‏‏ متأثرا بتلك الهزيمة البشعة‏,‏ التي اختتم بها ملفه‏,‏
واصبح‏ ‏ستيورات ج فنرز‏‏ هو الرئيس الفعلي للمخابرات البريطانية‏.‏
وفي
الوقت ذاته‏,‏ كان الكابتن‏ ‏س‏.‏ باين بست‏‏ والميجور‏ ‏هـ‏.‏ ر‏.‏
ستيفنز‏‏ قد انهارا من وطأة التعذيب الوحشي الرهيب‏,‏ الذي تعرضا له على
يد‏ ‏شلنبرج‏‏ الهاديء الوسيم‏,‏ وطاقم خبراء جهاز‏ ‏إس ـ دي‏‏ وراحا
يدليان بما لديهما من معلومات‏,‏ ويبوحان بكل ما في جعبتهما من معارف
وأسرار‏..‏ وكان لديهما الكثير بالفعل‏..‏ والكثير جدا‏..‏
ولقد أدى ما
حصل عليه الألمان‏,‏ عبر خدعتهم هذه‏,‏ إلى القضاء على معظم أفراد شبكة
جاسوسية‏ ‏إم ـ أي ـ‏6,‏ في‏ ‏أوروبا‏‏ كلها‏,‏ وقد كشف ضابطا المخابرات
البريطانية أيضا عن عملاء بلجيكيين وهولنديين‏..‏
وفي بيان أدلي به‏
‏هنريش هملر‏‏ لتبرير احتلال‏ ‏ألمانيا‏‏ لدولتي‏ ‏هولندا‏‏ و‏‏بلجيكا‏‏
في مايو‏1940,‏ استخدم رئيس جهاز‏ ‏إس ـ دي‏‏ تلك المعلومات‏,‏ التي تم
انتزاعها من رجلي المخابرات البريطانيين لتأكيد كلماته وقوته‏..‏
وفي
الوقت ذاته‏,‏ أعلنت‏ ‏ألمانيا‏‏ للعالم كله‏,‏ أن المخابرات البريطانية
قد تآمرت لقتل‏ ‏هتلر‏‏ وأنه قد نجا من الحملة بأعجوبة‏..‏
*******
ولقد
تمت مكافأة‏ ‏شلنبرج‏‏ بسخاء ومنحه‏ ‏هتلر‏‏ بنفسه الصليب الحديدي‏,‏ من
الطبقة الأولي‏,‏ وهو أعلى وسام للشجاعة‏,‏ في‏ ‏ألمانيا‏‏ كلها‏,‏ تقديرا
لدوره في عملية‏ ‏فنلو‏‏ مما رشحه فيما بعد للقيام بعملية لاختطاف دوق‏
‏وندسور‏,‏ في عملية مدهشة أخرى‏,‏ ربما يتم نشر وقائعها‏,‏ في القريب
العاجل جدا‏..‏
أما‏ ‏تشمبرلين‏‏ فقد حطمته تلك العملية تماما‏,‏
وبخاصة لما تسببت فيه من خسائر حربية فادحة‏,‏ وهزائم متوالية‏,‏ أجبرته
على الاستقالة‏,‏ وإفساح الطريق أمام منافسه‏ ‏وينستون تشرشل‏‏ الذي اعتلى
كرسي رياسة الوزراء مؤيدا تلك التغيرات الجذرية‏,,‏ التي أجراها‏ ‏فنرز‏‏
ومصرا على التصدي للخطر النازي‏,‏ حتى أسقطه في عام‏1945‏م‏..‏
ولكن
حتى هزيمة‏ ‏ألمانيا‏‏ وخسارتها للحرب العالمية الثانية‏,‏ لم تنجح في محو
ما قام به جهاز مخابراتها‏,‏ مع الأشهر الاولي للحرب‏,‏ ليحفر اسمه في
تاريخ عالم المخابرات إلى الأبد‏,‏ بتلك العملية التي قلبت الدنيا كلها
رأسا على عقب

‏..‏ عملية‏ ‏فنلو‏.‏
*******

-د‏.‏نبيـل فـاروق-


عدل سابقا من قبل MajedRayan في الأربعاء يوليو 16, 2008 1:09 am عدل 2 مرات

_________________



...


إن إحتجت أي مساعدة يا زائر
قم بمراسلتي فورا ً
هذه رسالة تظهر لكل عضو بإسمه
e-mail: MajedRayan87 [at] yahoo [dot] com


israel

avatar
MajedRayan
Admin
Admin

عدد الرسائل : 2548
العمر : 29
الموقع : http://www.majedrayan.co.cc
العمل : IT Junior
العمل أو الفرقة : خريج الكلية
مكان الإقامة : القاهرة
تاريخ التسجيل : 04/05/2008

http://www.majedrayan.co.cc

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عملية‏ ‏فنلو

مُساهمة من طرف malak_el7ob في الثلاثاء يوليو 15, 2008 9:04 pm

تسلم ايدك يا باشا
منتظرين المزيد
avatar
malak_el7ob
زراعـــي سوبر
زراعـــي سوبر

عدد الرسائل : 591
العمر : 26
العمل : طالبة
العمل أو الفرقة : الثانية
مكان الإقامة : في دنيا انتهى فيها الحب
تاريخ التسجيل : 04/05/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عملية‏ ‏فنلو

مُساهمة من طرف DRAGON OF HELL في الإثنين أغسطس 04, 2008 2:22 pm

تسلم ايديك يا ميجو
شكلك بتحب حاجات البوليس والمخابرات قوى

_________________
قالت .. سأعيش بقلبك كالنبض ..سأعيش بروحك كرحيق الورد...
سأعيش بقربك ..لن أبعد بعيد..
قلت ...بعيناكى شطئانى .. وهواكى ألحانى ..
وعشقك كلمات تسرى ... بدمى وتجرى بشريانى ...
قالت ... سأغدو إمرأة عاطفية ... سحابة حب سحرية ....
موجة عشق رومانسية ...
تذيب بقلبك الجليد ...
قلت ... أحبك قلتها والشوق عنوانى .....
أحبك أعترف وروحك سمائى وأوطانى ...
وشفتاكى أزمانى
وعشقك أجمل لحظة بعمرى
وهيامك روح بركانى
avatar
DRAGON OF HELL
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 1224
العمر : 30
الموقع : http://agriculture.yoo7.com
العمل : الشعر
العمل أو الفرقة : خريج الكلية
مكان الإقامة : العريش
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عملية‏ ‏فنلو

مُساهمة من طرف KaKashe في الخميس أغسطس 07, 2008 9:43 pm

قصة هايلة
بارك الله فيك

KaKashe
زراعى فعال
زراعى فعال

عدد الرسائل : 112
العمر : 28
العمل : طالب
تاريخ التسجيل : 11/07/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى